المجلس الوطني للسكان
الاعـلام والتثقيف والاتصـال واثرة في الوعـي السـكاني

تلعب وسائل الاعلام والاتصال دوراً كبيراً ومتزايد الاهمية في التاثير في بناء الوعي السكاني لدى الناس بالقضية السكانية والقضايا الاخرى المتعلقة بالتنمية ، وتعتبر المعلومات التي تقدم للناس هي اقوى أداة متاحة لهم حيث تفتح افاق جديدة لممارسة الحقوق والمسؤوليات على حد سواء ويعد هذا المنظور بشان تقديم المعلومات هو صميم ما يعرف بانه الاعلام والتثقيف والاتصال وله هدفان متكاملان إحداهما هو تعزيز القدرة لدى الازواج والافراد على ممارسة حقوقهم الاساسية في اتخاذ القرارات بحرية ومسؤولية بعملية الانجاب وعدد الاطفال الذين ينجبونهم وكذا فترة المباعدة بين المواليد ، مما يجعلهم يعرفون الصحة الانجابية وتنظيم الاسرة من خلال المعلومات التي يحصلون عليها من أي وسيلة اعلامية توفر لهم المعلومة ويستطيعون الحصول عليها من خلالها.

اما الهدف الثاني فانه يتعلق بزيادة الوعي والفهم بشان اهمية القضايا المتعلقة بالسكان بالنسبة لجميع صانعي القرار سواءً كانت قرارات شخصية او قرارات قومية وتكون تلك القرارت تصب في صالح القضية المطروحة.

وبالتالي فان برامج الاعلام والتثقيف والاتصال تكسب الناس معلومات وتحفزهم بحيث يتخذون قرارات بحرية ومسؤلية وتشمل المعلومات السكانية مجموعة واسعة من الموضوعات بدءاً من الحقائق الاساسية عن معدلات النمو السكاني وحجم السكان والمزايا الصحية لتنظيم الاسرة والوسائل المختلفة لتتنظيم الاسرة وكذا اخطار الامراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي بما فيها فيروس نقص المناعة البشرية الايدز وصولاً الى الافراط في المواضيع الاكثر تعقيداً التي تتناول العلاقات بين السكان والبيئة وقضايا الافراط في الاستهلاك والتبديد.

ويمكن القول بان امكانية الحصول على هذه المعلومات تمكن وتتيح للافراد ان يفهموا جيداً عملية صنع القرارات في اسرهم ومجتمعاتهم بفاعلية كبيرة ، وبالتالي لكي تكون الجهود التي تبذل في مجال الاعلام والتثققيف والاتصال فعالة يجب ان تستخدم مجموعة من القنوات الاتصالية بدءاً بالمشورة الفردية ووصولاً الى المناهج الدراسية وان تستخدم كذلك وسائل الاعلام والفنون الشعبية التقليدية والمحافل العامة مثل الحلقات الدراسية والاجتماعات ، كما ان وسائل الاعلام مثل الصحف والاذاعة والتلفزيون تعتبر وسائل هامة لنقل المعلومات السكانية وكذا الوسائل التقليدية مثل عرض العرائس والمسرحيات وعروض الموسيقى والرقص وغيرها من الوسائل التي تمكن من ايصال الرسالة والمعلومة المتعلقة بالسكان والصحة الانجابية وتنظيم الاسرة ، كما ان المسلسلات الاذاعية والتفزيونية التي تناقش موضوع تنظيم الاسرة والقضايا المتعلقة بالصحة الانجابية والسكان لها دور كبير في بناء الوعي لدى الناس باهمية القضية والوقوف بجدية امامها.

واذا ماستهدفت البرامج الاعلامية شرائح محددة مثل الرجال والمراههقين والازواج وصغار السن يعد امر حاسم لنجاح تلك البرامج فالبرامج الموجهة للمراهقين مثلاً يمكن ان تعبر عن المخاطر الصحية والمرتبطة بالحمل والانجاب المبكر ، كما يمكن ان يجري التثقيف الرسمي بدرجة اقل بشان القضية السكانية في اماكن العمل والمرافق الصحية والنقابات والمراكز المجتمعية وتجمعات الشباب وكذا في برامج التدريب المهني ومحو الامية وغيرها لضمان ايصال المعلومة والرسالة الهادفة.

واخيراً فان لب برامج الاعلام والتثقيف والاتصال الناجحة هو الاتصال الشخصي الجيد ومهارات تقديم المشورة لاسيما في سياق تنظيم الاسرة والصحة الانجابية والرعاية الصحية التي تصل الى المستهدفين بشكل اسهل وتاثير اكبر على التحفيز على اتخاذ القرار الصحيح بهذا الجانب.

مواضيع ذات صلة
المجلس الوطني للسكانالمجلس الوطني للسكان