المجلس الوطني للسكان
خطة توعوية خلال الفترة القادمة 2800 حالة اصابة بالايدز في اليمن

اكد الامين العام المساعد للمجلس الوطني للسكان مطهر احمد زبارة اهمية التوعية بمرض الايدز الذي اصبح مشكلة في مجتمعنا اليمني لجميع شرائح وفئات المجتمع بالمرض والتوعية بمخاطره وطرق انتقاله وكيفية تجنبه والوقاية منه.

واوضح في افتتاح الندوة التوعوية حول مخاطر مرض الايدز الذي نظمها اتحاد نساء اليمن بالتعاون مع المجلس الوطني للسكان "وحدة مشروع مكافحة الايدز" بمشاركة 40 من نساء المغتربين من امانة العاصمة ومحافظة صنعاء ان بلادنا من البلدان الاقل اصابه بالمرض وهذا لايجعلنا نغفل عواقب المشكلة وانما يستدعي ضرورة تكاتف الجهود للحد من انتشار المرض وتعزيز الوعي في اوساط المجتمع بمختلف شرائحه.

واشار الى ان نسبة الحالات المصابة في بلادنا بلغت حوالي 2800 حالة تم اكتشافها بالصدفة عن طريق الفحص وتشير تقارير منظمة الصحة العالمية الى ان وراء كل حالة من 10-15 حالة مخفية.

من جانبها أكدت رئيس الاتحاد العام لنساء اليمن رمزية الارياني أهمية هذه الندوة في التوعية لإحدى شرائح وفئات المجتمع بمرض الايدز والتوعية بمخاطره وطرق انتقاله وكيفية تجنبه والوقاية منه وأوضحت أن الندوة تهدف إلى نقل المعارف الصحية للمشاركات حول هذا المرض، بما يسهم في تنمية الوعي الصحي ويقلل من الإصابة به ولفتت إلى أن اهتمام اتحاد نساء اليمن بتوعية كل فئات المجتمع من خلال إقامة فعاليات توعوية لمختلف الشرائح بدءا بالفنيين في عيادات الأسنان والممرضين في المستشفيات وطلاب الجامعات والمدارس وبينت أن الاتحاد والمجلس سينفذان خلال الفترة القادمة خطة توعوية متكاملة بالتعاون مع وزارة الصحة العامة والسكان للحد من انتشار مرض الإيدز.

وتناولت الندوة من خلال ست أوراق عمل، جملة من الموضوعات المتصلة بمتلازم العوز المناعي المكتسب الايدز، رسائل صحية حول فيروس الايدز، الأمراض المنقولة جنسيا، والإرشاد النفسي والاجتماعي لمرضى الايدز.

الثورة نت/ شوقي العباسي

مواضيع ذات صلة
المجلس الوطني للسكانالمجلس الوطني للسكان