المجلس الوطني للسكان
الأطباء الروس يتوصلون إلى علاج لمرض الإيدز

يلقى 6 آلاف شخص حتفهم يوميا في العالم بسبب مرض نقص المناعة المكتسبة المعروف بالإيدز.

لكن تطور تقنية الناتو خلال السنوات الأخيرة أدى إلى منح فرصة جديدة للبحث عن علاج مضاد لمرض نقص المناعة المكتسبة.

ويستمر الخبراء الروس في محافظة نيجني نوفغورود في العمل الدؤوب للتوصل إلى أدوية جديدة مضادة لهذا المرض الفتاك.

وقد حصل ليف راسنيتسوف الذي يدير مصنعاً خاصاً في محافظة نيجني نوفغورود، لإنتاج علاجات مختلفة مضادة لفيروسات الأنفلونزا والـ هيربيس، على ترخيص لإنتاج دواء "فوليرين"أو"c-60" في 150 بلدا بينها دول غربية.

ويعد "فوليرين" مادة من أنواع الكربون تتشابه تركيبته الكيمائية مع الألماس أو الغرافيت. كما تتميز هذه المادة بقوتها الفعالة ضد الفيروسات. ويستطيع المريض استخدام هذا الدواء إلى جانب أدوية أخرى.

وتنتج مادة "فوليرين" بواسطة تقنية الناتو في المعامل بكميات صغيرة، لكن إنتاجها ذو تكلفة عالية. الميزة المهمة للدواء الجديد تكمن في أن المصاب بمرض الإيدز يجب أن يتناوله طوال حياته، مثلما يتناول المصاب بمرض السكر هرمون الـ(إنسولين)

نقلاً عن موقع روسيا اليوم

مواضيع ذات صلة
المجلس الوطني للسكانالمجلس الوطني للسكان