المجلس الوطني للسكان
جمعية رعاية الأسرة تدشن مشروع مبادرة لنشر ثقافة السلام والحوار

دشنت جمعية رعاية الأسرة اليمنية نهاية الأسبوع الماضي بالعاصمة صنعاء مشروع مبادرة نشر ثقافة السلام والحوار الذي نفذته الجمعية في محافظتي صنعاء وتعز خلال الأشهر الثلاثة القادمة مستهدفة منظمات المجتمع المدني والجمعيات الخيرية التنموية المعنية بالمرأة بهدف تعزيز وتحسين دور المرأة في المجال السياسي والاقتصادي والاجتماعي.

وأوضحت مديرة البرامج والمناصرة بجمعية رعاية الأسرة مسئولة النشاط في المشروع أفراح القرشي أن تنفيذ هذا المشروع يأتي في إطار البرامج والأنشطة التوعوية الهادفة إلى نشر ثقافة السلام والحوار في أوساط المجتمع.

وقالت إن مشروع المبادرة الذي ينفذ بتمويل من مشروع استجابه التابع للوكالة الأمريكية للتنمية يهدف إلى تعزيز مفاهيم الحوار والسلام لما له من أهمية في ضمان الحقوق المدنية والسياسية للمواطنين وتحقيق المساواة أمام القانون بين الجميع على اختلاف الألوان والأجناس بالإضافة إلى سيادة النظام والقانون والأمن والاستقرار في أوساط المجتمع.

وأشارت إلى أن المبادرة ستعمل على المساهمة في نشر ثقافة السلام ولغة الحوار ونبذ العنف والحث على التسامح من خلال تدريب المشاركين من منظمات المجتمع المدني ليتم بعد ذلك النزول الميداني من اجل تعزيز الوعي بهذه المفاهيم في أوساط الفئات المستهدفة وتنمية القدرات لديها بأهمية الحوار والسلام المتوازنين وأهمية الاحترام المتبادل بين أطراف الحوار واحترام وجهات النظر الأخرى بالإضافة إلى إرساء قيم الفكر وترسيخ قيم التفاهم بين الناس.

ولفتت إلى أن المبادرة ستعمل على تعزيز الحقوق والتعريف بدور المرأة في نشر ثقافة الحوار والسلام كونها شريكة الرجل وتمثل نصف المجتمع والسند الأساسي لتطور المجتمع وتنميته بالإضافة إلى إعداد خطة عمل لتنفيذ المشروع بما يكفل تحقيق أهدافه ، والسعي إلى التشبيك مع النساء في مبادرة السلام لما لها من مزايا في إعطائهن فرصة لتثمين ادوارهن في مجال التفاوض والتواصل والوساطة والنضال وكذا تطوير المعارف العملية والسلوكية التي تسمح باكتساب الكفاءة من اجل مشاركة النساء الفعلية في اتخاذ القرار داخل محيطهن العائلي ومجتمعاتهن.

صنعاء/بشير الحزمي:

مواضيع ذات صلة
المجلس الوطني للسكانالمجلس الوطني للسكان