الرئيسية المجلس والأمانة العامـة اليـمن في أرقـام مـؤشرات ديموغرافيـة الصفحة السـكانية مكتبة المجـلس مكتبة الصور مكتبة الفيديو للتواصل معنا

جلسة توعوية بصنعاء لقطاعي الشباب والتعليم لتعزيز الشراكة في تنفيذ الأهداف السكانية

عُقدت اليوم بصنعاء جلسة توعوية حول تعزيز الشراكة في تنفيذ الأهداف السكانية للتنمية المستدامة لقطاعي الشباب والتعليم نظمها المجلس الوطني للسكان بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان.

ناقشت الجلسة بمشاركة 16 مشاركاً ومشاركة من الوزارات والمؤسسات الحكومية ذات العلاقة نتائج دراسة الشباب وقضايا السكان والتنمية.. حيث أوصت الدراسة بالاهتمام بالشباب وقضاياه وهمومه وتطلعاته على كافة المستويات ورفع الوعي بين أوساط الشباب بأهمية دورهم ومشاركتهم في بناء الوطن والمجتمع والعمل على إيجاد فرص عمل للشباب في مختلف المجالات التي يرغبون فيها.

كما استعرضت الجلسة الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة والمتعلق بضمان التعليم الشامل.

وأكد أمين عام المجلس الوطني للسكان الدكتور أحمد بورجي أهمية الجلسة في تعزيز الشراكة لتنفيذ الأهداف السكانية فيما يتعلق بقطاع الشباب والتعليم ودمجها في خطط العمل القطاعية.

وتطرق إلى الأوضاع التي تمر بها البلاد نتيجة العدوان وتداعياته في تدمير البنية التحتية لمختلف القطاعات بما فيها الشبابية والتعليمية.

ولفت بورجي إلى ضرورة رفع الوعي والتثقيف المجتمعي بأهمية التعليم ودور الشباب في التنمية المستدامة عبر الندوات وجلسات التوعية.

فيما استعرض الأمين العام المساعد للمجلس مطهر زبارة أهداف وبرنامج جلسة العمل التوعوية في التعريف بنتائج الدراسة الخاصة بالشباب والقضايا السكانية.. مشيراً إلى أن الدراسة شملت مجموعة من الشباب في أمانة العاصمة ومحافظات إب والمحويت وحضرموت وعدن.

وذكر أن هذه الجلسة تأتي ضمن سلسلة من جلسات التوعية لمختلف القطاعات بهدف تعزيز الشراكة في تنفيذ الأهداف السكانية للتنمية المستدامة ورفع الوعي لدى الشباب بهذا الجانب.

ولفت إلى أهمية أن يتسلح الشباب بالعلم والمعرفة في مختلف الجوانب.. حاثا المشاركين على إثراء المصفوفة التنفيذية للهدف المتعلق بالتعليم الشامل والخروج برؤية واضحة حول دور كل جهة في تنفيذ هذا الهدف.

وأكد زبارة أهمية إيجاد تعليم جيد وبرامج توعوية شبابية حول التنمية المستدامة وكيفية تحقيقها، وضرورة التنسيق بين المجلس الوطني للسكان ومختلف القطاعات من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وتطرق إلى أهداف التنمية المستدامة ومؤشراتها السكانية، وكذا دور الشركاء في تنفيذها ، مشيراً إلى أن هناك 12 هدفاً و 39 مؤشراً سُكانياً.. مشدداً على أهمية وضع أولويات للأهداف المتعلقة بالصحة والتعليم والنوع الاجتماع والعمل والاقتصاد.

واستعرض الأمين العام المساعد التحديات السكانية والصعوبات التي أثرت على العمل السكاني والتنمية المتمثلة بالعدوان واستمرار الحصار وجائحة كورونا والكوارث الطبيعية التي شهدها اليمن..

وكان مدير التخطيط وتنمية الموارد بالمجلس عبدالملك شرف الدين استعرض المصفوفة التنفيذية للهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة المتمثلة بالتعليم الشامل والمنصف والنوعي وتعزيز فرص التعلم مدى الحياة للجميع.

وأثريت الجلسة بالمداخلات والنقاشات الهادفة إلى تعزيز دور الشباب وحقه في التعليم الجيد بما يخدم تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

صنعاء- سبأ

مواضيع ذات صلة جلسة عمل لمراجعة وتحديث أهداف السياسة السكانية في قطاع الإعلامالمجلس الوطني للسكان يحتفي بذكرى المولد النبوي الشريفجلسة عمل بصنعاء لمراجعة أهداف السياسة السكانية في قطاع الشباب والمرأةجلسة عمل بصنعاء لمراجعة أهداف السياسة السكانية وتحديثها في قطاع الصحةجلسة عمل بصنعاء لمراجعة أهداف السياسة السكانية وتحديثها في قطاع التعليمرئيس الوزراء: الزيادات السكانية عامل إيجابي ينبغي استثمارهرئيس الوزراء يشيد بالدور التنسيقي للمجلس الوطني للسكان في تحديث السياسات السكانيةحلقة نقاشية في مجلس الشورى حول السكان والتنميةحلقة نقاشية بمجلس النواب حول السكان والتنمية.. التحديات والرؤى المستقبليةلقاء موسع بصنعاء حول مراجعة السياسة السكانيةالمجلس الوطني للسكان يحتفي بذكرى المولد النبويورشة عمل بصنعاء حول السياسة السكانية وتحدياتها على قطاع الشباب وقوة العملجلسة عمل بصنعاء لمراجعة السياسية السكانية وتحدياتها على قطاع التعليمورشة عمل بصنعاء لمراجعة السياسة السكانيةرئيس الوزراء يشارك في الاحتفال باليوم العالمي للسكان 2021مالمجلس الوطني للسكان يدشن تقريري حالتي سكان العالم واليمن 2020ملقاء توعوي بمحافظة حجة حول الأهداف السكانية للتنميةلقاء توعوي بصنعاء حول الأهداف السكانية للتنميةلقاء توعوي بالمحويت يناقش آلية تنفيذ الأهداف السكانية للتنمية المستدامةزبارة: حرص الحكومة على تحقيق اهداف التنمية دافع قوي للعمل السكاني